ممدونة الحقيقة تهنئ الامية الاسلامية والعربية بشهر رمضان المبارك

الأربعاء، 17 أغسطس، 2011

تعظيم سلام للمستشار محمد عبد القادر عبد الله محافظ الغربية الجديد قرارت حاسمه وعادله ورؤية شاملةلمشاكل الغربية وحلول ناجزة لها


كنا قد قررنا أنلا نخوض فى تاريخ حكام الغربية ،فقد تناولنا من قبل من هم حكام محافظة الغربية .والتى يبلغ عددهم أكثر من 100حاكم ومحافظ بداية من عباس باشا الاول حفيد محمد على والذى حكم المحافظة متذعام 1833الى عام 1844 وكانت أبرز أعمالة التحول بعاصمة المحافظة من مدينة المحلة الكبرى تلى مدينة طنطا مرورا بشيخ مشايخ الطرق الصوفية السيد احمد القصبى ،الذى تمتع بحب أهالى المحافظة . والمستشار فكرى عبد الحميد الذى كان ضيفا ثقيلا على المحافظة ثم محافظ الغراميات ماهر الجندى ، وقد تناولنا انجازات واخفاقات كل من المحافظين .وبعد حركة المحافظين بعد ثورة الخامس والعشرون كان من نصيب محافظة الغربية (محافظ الثورة ) المستشار محمد عبد القادر عبد الله محافظ الشرقية السابق ، وكما تعودنا بان من يأتى الى الغربية انما يأتى ليفوز بمكافئة نهاية الخدمة لأى محافظ ولكن الرجل ولقائة مع كل صاحب مظلمة من أبناء المحافظة وفى اجتماعة باعضاء لجنة التنسيق بين الاحزاب والقوى السياسية بالمحلة هذا القاء الذى ترك صورة فريدة عند اعضاء اللجنة ماكانوا يتوقعوا بان هذا المحافظ سوف يكون اضافة حقيقة لمصر ومحافظة الغربية وناجزة لمطب الشعب من خلال أطروحاتة الدقيقة وخارطة الطريق الحاسمة التى رسمها من أجل التطوير والتحديث والدفاع عن حقوق الشعب وتحقيق العدالة للمظلمين والاستجابة الفورية لهم ومحاسبة المقصرين الفورية والعدالة دون ابطاء ودون مزايدة .

الثلاثاء، 16 أغسطس، 2011

الافطار السنوىلحزب الحرية والعدالة

فى احتفالية وسهرة رمضانية أقام حزب الحرية والعدالةالافطار السنوى ،والذى حضرة جميع أطياف العمل السياسى بمدينة المحلة الكبرى يتقدمهم الحاج محفوظ حلمى عضو مجلس الشعب الاسبق ورجل العمال الوطنىالحاج طارق الشيشينى والاستاذ احمد عزت سليم والمهندس عبد الحميد بسيونى (اتحاد الكتاب)وممثلى الاحزاب السياسية(العمل -الوفد- الكرامة- الغد- التجمع الشيوعيين- وممثلى عن الداخلية والقوات المسلحة )وقد اعلن المتحدثون أن ثورة الخامسوالعشرون من يناير ماهى الا نعمة من الله على الشعب المصرى الذى قام بها ووقف بجانبها وحافظ عليها قواتنا المسلحة كما أبدوا تخوفهم من حالة الارتباك التىتعيشها مصر والمجلس العسكرى وحكومة الدكتور شرف ،واشاروا الى ثقة الشعب المصرى وفخرة بانهم قدموا اعظم منتج مصرى خالص 100% وهى ثورة الخامس والعشرون من يناير وأشاروا الى أن هناك مكتسبات للثورة وهى قيم الاعتزاز والحب والتكافل واعلن المتحدثون بانهم متخوفون من حالةالفوضى الموجودة .وان هذة الفوضى لن تنتهى الا بان تاتى حكومة منتخبة شريفة تقضى على هذة الفوضى،(كان من المتحدثين -المهندس احمد العجيزى -الاستاذ محمد السروجى -الحاج طارق الشيشينى -المهندس سعد الحسينى -الاب بانوب راعى الكنيسة المصرية)

الأربعاء، 3 أغسطس، 2011

محاكمة مبارك ونجلية وحبيب العادلىومساعدية

صدق أو لاتصدق ,
فرعون مصر والذى حكمها منذ 30عاما يحاكم ويدخل قفص الاتهام مع نجليةه جمال وعلاء ومتهمين أخرين (المكان ) أكادمية الشرطة (الزمان )3/8/2011 بحق انه يوم تاريخى سيظل محفورا فى زاكرة العالم .
استمعت المحكمة برئاسة المستشار احمد رفعت رئيس المحكمة الى طلبات الدفاع عن المتهمين دون اعطاء الحرية ومقاطعةمحامى المدعين بالحق المدنى مما يثير الريبة فى الشارع الصرى وأهالى الشهداء والمصابين والتخوف من أحكام غير التى يتوقعها الشعب المصرى ،
فى البداية طلب فريد الديب المحامى باعادة الدعوة الى المكمةالتى امرت بضمهالعدم الفصل فى طلب الدعوة والتصريح بصور كاملة من محتويات الاحراز .

وطالب محامى الدفاع بالحق المدنى بصورة محضر اجتماع مجلس الوزراء المنعقد يوم 22/1/2011 والذى كان منعقد لتحديد السيناريوا لمواجهة الثوار وطلبوا بسماع شهادة المشير حسين طنطاوى واللواء عمر سليمان .وفى نهاية الجلسة التى انعقدت فى الساعة العاشرة صباحا أعلن المستشار احمدرفعت رئيس المحكمة رفض طلب المحامى الديب محامى المتهم حسنى مبارك بفصل القضيتين (قتل المتظاهرين والتربح والاضرار بالمال العام.

الاثنين، 1 أغسطس، 2011

تحديات ثورة 25يناير

بقصر ثقافة المحلة الكبرى أقيمت ندوة بعنوان تحديات ثورة 25 ينايرتحدث فيها المهندس/ عبد الحميد بسيوني والأستاذ/إسلام علاء وبحضور عدد من أدباء ومثقفي مدينة المحلة الكبرى أدار الندوة الأستاذ/ جابر سركيس مدير القصر، في البداية تحدث إسلام علاء حيث ذكر عدد من التحديات التي تواجه الثورة والتي تتمثل في تحقيق مطالب الثوار من الحرية والعدالة الاجتماعية والكرام ةالإنسانية والتي تتطلب وضع خطط قريبة وبعيدة للنهوض الاقتصادي والاجتماعي ، ثم تحدث المهندس عبد الحميد بسيوني عن أهمية تحقيق كافة المطالب المشروعة التي أعلنها ثوار يناير ووقف إلى جانبها وأيدها الجيش المصري ، وأكد على أهمية تجاوز كافة السلبيات وتغيير كافة السياسات التي كان لها التأثير السلبي على الطبقات الفقيرة والتي أضرت بوضع مصر الإقليمي والدولي .

تهنئة

عقد أمس عقد قران كريمة الاستاذ محمود البارة بحصور نخبة من العاماء ورجال الدين والسياسة واعضاء مجلس الشعب والمثقفين بمدينة المحلة الكبرى يتقدمهم فضيلة المرشد العام للإخوان المسلمين السابق الدكتور/ مهدي عاكف والداعية الإسلامي الدكتور/أحمد عبد السلام أبو الفضل والمهندس/ سعد الحسيني عضو مكتب الإرشاد للإخوان المسلمين والأستاذ/ أحمد عزت سليم عضو اتحاد الكتاب وتتقدم لجنة التنسيق بين الأحزاب والقوى السياسية بالمحلة والأستاذ/ رضا الناحولي بخالص التهنئة للأستاذ/ محمود البارة بالزواج السعيد وبارك الله للعروسين وبارك عليهما.