ممدونة الحقيقة تهنئ الامية الاسلامية والعربية بشهر رمضان المبارك

الخميس، 28 أبريل، 2011

محافظ الغربية وحل ازمة النسيج بالمحلة

اكد اللواء محمد الفخرانى محافظ الغربية انه ارسل مذكرة للسيد وزير التنمية المحلية محسن النعمانى خاصة بأزمة اصحاب مصانع القطاع الخاص (الغزل والنسيج) والذين قد نظموا وقفه احتجاجيه امام مجلس مدينه المحلة يوم السبت الماضى 23/4/2011 وبعرض المذكرة على الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء تم تشكيل لجنه وزارية اليوم لبحث الازمة مع اصحاب المصانع بحضور وكيل وزارة القوى العاملة بالغربية وائل علام مندوب عن المحافظ وقد نظم العمال مع اصحاب المصانع وقفه احتجاجيه يوم السبت الماضى امام مجلس المدينه للمطالبة بإقالة محسن الجيلانى رئيس الشركه القابضة ومحاكمة وزراء الزراعة السابقين ووقف تصدير القطن الخام

منع نائب سابق بالمحلة من السفر

نشرت صحيفة الشروق القاهرية اليوم الخميس 28/4/2011 ان النائب العام المستشار عبد المجيد محمود قد أصدر قراراً بإدراج اسم النائب السابق جمال عبد العزيز شاهين عضو مجلس الشورى عن الحزب الموطني المنحل منعه من السفر وترقب الوصول لاتهامه في العديد من القضايا لإصدار شيكات بدون رصيد ، يذكر أن جمال شاهين ابن الهياتم وعضو مجلس الشورى لمدة دورتين متتاليتين بعد خلو الدائرة بوفاة النائب السابق المعتز بالله عبد المقصود رئيس مجلس إدارة شركة مصر للغزل والنسيج الأسبق وقد ذكر الخبر بأن إبراهيم أبو العلا ومنصور عطية قد أقاما عدة قضايا ضد رجل الأعمال جمال شاهين وورد بالاتهامات قيام رجل الأعمال بإصدار شيكات قيمتها 200000 دولار إلى جانب شيكات بـ 2 مليون و 200 ألف جنيه لعدد من الأشخاص وقد قام بتحرير محضر بفقدان دفتر الشيكات الخاص به مما دفع أصحاب الشيكات باتهامه العديد من الدعاوى القضائية ضد النائب السابق .

الأربعاء، 27 أبريل، 2011

تعليق حول وقفة عمال المحلة (القطاع الخاص)

حول موقف عمال القطاع الخاص واصحاب الاعمال وصلنا هذا التوضيح والذى كنا قد تناولناه تحت عنوان انتفاضة عمال المحلة ,فقد أشرنا بانه قد تم تشكيل وفد من أصحاب الاعمال والعمال لمقابلة الحاكم العسكرى .فقد أشار القيادى العمالى رضا ابو المعاطى بأنه لم يحضر المقابله أى من أصحاب الاعمال بعد أن قاموا بأرسل رسالة فى وقفتهم أمام مجلس مدينة المحلة ومقابلة بعض الشخصيات بالمجلس وأشار رضا ابو المعاطى بانه عندما تم مقابلة العقيد عادل ابو الخير الحاكم العسكرى بالغربية وفى البدايةأشار العقيد عادل ابو الخير للوفد العمالى بان الحديث سوف يكون خاص بمشكلة الغزل فأشار له ابو المعاطى ان المشكله ليست بالغزول وحدها بل هى مشكله مركبه تشمل صاحب العمل والعامل فاستجاب ابو الخير للحوار وقد وعد بتقديم المشكله للمجلس العسكرى بعد تشكيل لجنه وزاريه مشكله من وزارة الزراعه والقوى العامله والماليه والصناعه وكان من ضمن مطالب العمال .عدم تصدير الاقطان .استبدال الاقطان طويلة التيله عند تصديرها باخرى قصيرة التيله وهى المستخدمه داخل مصانع المحلة .اقالة محسن الجيلانى رئيس الشركة القابضه .تثبيت أسعار الغزول فى الشركات الحكوميه .التأمين على العمال بالمبالغ الحقيقيه التى يتقاضونها .تخفيض اشتراك التأمين الذى يدفعه صاحب العمل من 40%الى 20%.صرف العلاوهالاجتماعيه المقرره من الدوله 15% طبقا للاجر الحقيقيى الذى يتقاضاهالعامل وليس الاجر التأمينى..........

الثلاثاء، 26 أبريل، 2011

نداء للسيد الأستاذ / وزير الثقافة

وصل الى الحقيقة هذه الرسالة التالية والتى وقع عليه السادة المقفين والادباء وكذا الناشطين السياسيين من المحلة الكبرى ... وننشرها كما هي وذلك ليطلع عليها كل المهتمين باعلاء الثقافة في مصر 25 يناير ... كما نرسلها

قصر ثقافة المحلة الكبرى منارة ثقافية فى حاجة الى اهتمامكم

يناشد ادباء ومثقفى مدينة المحلة الكبرى وكافة القوى السياسيه بها

السيد الاستاذ / عماد أبو غازى وزير الثقافة وذلك لاعطاء اوامره بعمل ترميمات عاجلة وسريعة للقصر الذى يقوم بدور بارز فى خدمة الحركة الثقافية بمدينة ومركز المحلة الكبرى ( مايقرب من المليون ونصف نسمة )
حيث سقطت يوم الخميس21/4/2011 أجزاء من سقف الدور الثانى علوى وحرصا على سلامة الرواد والعاملين بالقصر تم غلق كافة الأنشطة بالدور الثانى.. وكان من قبل قد سقطت أجزاء من بلكونة الدور الثانى المطلة على حديقة القصر ، كما نأمل من السيد الوزير التدخل لحماية القصر وحديقة القصر به من محاولات صاحب الأرض المجاورة لحديقة القصر لفتح مطلات على الحديقة وذلك استكمالا للاجراءات التى اتخذها مدير القصر الاستاذ الأديب / جابر سركيس .

إننا على ثقة من استجابتكم السريعة لهذا النداء حتى يتم الحفاظ على هذا الصرح الثقافى والمعمارى والأثرى الذى يعد الواجهة الثقافية لمدينة المحلة الكبرى ويفتح أبوابه لأشطة وفعاليات شباب ثورة 35 يناير المجيدة ،،،،،،،،




الاثنين، 25 أبريل، 2011

توثيقا للتاريخ قبل تزييفه.. حزب العمل وإرهاصات الثورة د. مجدي قرقر

ترددت كثيرا في كتابة هذا المقال لسببين, أولهما أنني أنأى بنفسي وبحزبي عن الدخول في جدل حول ثورة 25 يناير وفي نسبتها لأنها ملك لكل شعب مصر بذر بذرتها الشيوخ وزرعها الأبناء ورعاها الشعب وشارك الجميع في الحصاد والاحتفال. لقد كان الشباب شرارة الثورة، فاستشهد منهم من استشهد، وجرح من جرح. في يوم 25 يناير. بدأ الشباب تظاهراتهم بالمئات وإذا بهم ينتهون في ميدان التحرير بعشرات ثم مئات الآلاف.
والسبب الثاني في ترددي أنني لم أعد أكتب إلا اضطرارا فمصر في حاجة إلى العمل أكثر من الحاجة إلى القلم, فما بالنا إذا كانت الكتابة عن أحداث شاهدناها أو شاركنا في صناعتها والكتابة عنها قد تحتمل شبهة الذاتية أو الحزبية أو عدم الموضوعية كما أنه من الأفضل أن ننتظر حتى تؤتي هذه الثورة ثمارها, ولكن ما العمل إذا كان بعض الكتاب قد كتبوا وأسقطوا وقائع مهمة تجعل تاريخ الحركة الوطنية مبتورا بدونها؟ ما العمل إذا كان بعض الشباب قد ظن أنه صانع الثورة ومفجرها وصاحب الحق الوحيد في حصاد ثمارها بعد أن أسقط عقود طويلة من النضال .. إن دور من شهد الأحداث أن يرويها بأمانة ودون نقصان ثم يتركها للمؤرخين لروايتها وتحليلها ولكن ما كتب طوال الفترة الماضية لم يراعي كل هذه الاعتبارات.
إن هذه الثورة لم تهبط بالبراشوت ولكنها امتداد لنضال سنوات طويلة تزيد على الثلاثة عقود، توجت بنضال شامل ومتواصل في السنوات السبع الأخيرة بعد سقوط مبارك أثناء إلقاء خطاب العرش أمام مجلسي الشعب والشورى في نوفمبر 2003 بعدها بدأ حزب العمل في تشكيل الجبهة الوطنية للتغيير ثم المشاركة في تأسيس الحركة المصرية من أجل التغيير (كفاية) ثم انتفاضة القضاة 2006 عقب تزوير انتخابات 2005 وانتفاضة إبريل 2008 وفي القلب منها انتفاضة عمال المحلة الكبرى ثم الحركات الاحتجاجية التي اجتاحت ربوع مصر ولم تهدأ إلا بانخراطها في ثورة 25 يناير 2011 . إن إرهاصات هذه الثورة بدأتها جريدة الشعب التي نشرف بالكتابة بها مجددا والتي خاضت معاركها ضد التبعية والاستبداد والفساد والظلم الاجتماعي وتضييع الهوية بكتيبتها المجاهدة التي تقدمها الأستاذ عادل حسين - رحمه الله - وكان رأس الحربة رئيس تحريرها - قبل إغلاقها - الأستاذ مجدي أحمد حسين والذي قدم من حياته سنوات وسنوات قضاها في سجون مبارك.
ونستدل هنا ببيانات حزب العمل وكتابات قياداته وكتاب جريدته " الشعب " قبل وبعد تجميد نشاطه وإغلاق جريدته بقرارات إدارية باطلة من نظام مبارك منذ مايو 2000 – سأستدل بها لأنها تحت يدي ولا يعني هذا إنكار دور القوى السياسية الأخرى عظم دورها أم صغر خاصة وأنهم أقدر مني على تأريخ دورهم الذي مهد للثورة.
1 – في مارس 1981 كتب الأستاذ الدكتور محمد حلمي مراد أمين عام حزب العمل مقاله المشتهر " الوضع الدستوري لحرم السيد رئيس الجمهورية " والذي قال المراقبون بشأنه " إن هذا المقال كان من أهم أسباب دفع اسم الدكتور حلمي مراد إلى مقدمة قائمة المعتقلين عام 1981" ألم يكن هذا مقالا ضد التوريث؟
2 - في يناير 1983 أصدر الأستاذ الدكتور محمد حلمي مراد أمين عام حزب العمل كتابـه " التغيير أو الضياع" ولنلاحظ هنا استخدام مصطلح التغيير وليس الإصلاح
3 – في ديسمبر 1989 كتب الأستاذ عادل حسين رئيس تحرير جريدة الشعب مقاله المشتهر " التغيير أو شاوسيسكو " عقب محاكمة الرئيس الروماني نيقولاي شاوسيسكو وزوجته إيلينا، وإعدامهما في نفساليوم 25 ديسمبر 1989، ومصادرة أملاكهما
4 – في سبتمبر 1993 صدر كتاب " لماذا نقول لا في استفتاء الرئاسة القادم " للأستاذ الدكتور محمد حلمي مراد نائب رئيس حزب العمل والأستاذ عادل حسين أمين عام حزب العمل وهو تجميع لمقالاتهما بجريدة الشعب في الفترة من مايو وحتى سبتمبر 1993 وقد صدرا الكتاب ببيان اللجنة العليا للحزب في 16 يوليو 1993 برفض اختيار محمد حسني مبارك لفترة رئاسة ثالثة وبطلان ترشيح مجلس الشعب القائم وقتها له حيث حكمت محكمة النقض وقتها بعدم صحة انتخاب أكثر من سبعين من أعضائه، وكان جزاء الدكتور حلمي مراد والأستاذ عادل حسين الحجز في قسم مصر الجديدة ومعهما الصحفيين علي القماش وصلاح بديوي ولم يمنع الزبانية عمرهما الكبير أو مكانتهما العالية وتركاهما ينامان على البورش ليلتين أو أكثر, ومن بين عناوين المقالات التي تضمنها الكتاب " ترشيح مبارك للرئاسة معيب وينبغي تصحيحه – حقائق التبعية السياسية والاقتصادية التي ينفيها مبارك – زاد الفساد والفقر في عهدك يا مبارك وهذا وقت الرفض والمقاومة – نحن مثل آخر أيام السادات, الكل ضد الرئيس – ليكن سبتمبر شهر التحرك العام لفرض إرادة الأمة عبر استفتاء حر"

ورغم أن حزب العمل عانى من جريمة التجميد غير المشروع منذ مايو 2000، وإيقاف صحيفته المطبوعة "الشعب" التي كانت - إلى حد كبير - لسان حال الشعب المصري، ورغم ما تعرض له العشرات من أنصاره وشبابه وأعضائه من مطاردات واعتقالات ومحاكمات وتحقيقات في قضايا لم تتوقف أبدًا، ورغم كل ذلك رأى الحزب أن يواصل مسيرته، وأن ينحاز للحق مهما كلفه ذلك من عنت وويل وثبور.
وكان حزب العمل – كعادته – كتيبة متقدمة للجيش الشعبي، وكان أول من فتح ثغرة في جدار الخوف من نظام اعتاد أن يستخدم العصا الغليظة لإسكات معارضيه، من سجون ومعتقلات، وحالة طوارئ مستديمة، وإغلاق للصحف والأحزاب والنقابات، وتزوير الانتخابات، والاعتداء على استقلال القضاء.
في كتاب الأستاذ مجدي أحمد حسين أمين عام حزب العمل بعنوان "لا" - والذي جمعه بناء على طلبي – والذي صدر مع بدايات 2005 وضمنه مقالاته الافتتاحية بجريدة "الشعب" الإلكترونية في الفترة الواقعة بين 22/2/2002 & 25 /2/2004 – أي خلال عامين وقبل تأسيس حركة كفاية – ومن بين ما كتبه أخي مجدي أحمد حسين ما يلي:
♦ الوضع الدستوري لحرم السيد رئيس الجمهورية ( ضد التوريث ) 22 فبراير 2002
♦ الرسالة الثانية إلى الرئيس مبارك: ( موقفكم لا يليق بمكانة مصر.. ولا يلتزم بتعاليم القرآن.. ولا بالدستور المصري - إما الالتزام بالموقف الشعبي أو الاستقالة.) – ( مطالبة بالاستقالة قبل إنهاء فترة الرئاسة الخامسة) 12 فبراير 2002
♦ لا تنسوا أصل المعركة: استئصال شأفة النفوذ الصهيوني الأمريكي من على أرض مصر. – 19 إبريل 2002
♦ مبارك يتحدى الأمة، ويؤكد خيار السلام الاستراتيجي مع الأعداء – 26 إبريل 2002
♦ نشر فكرة العجز أمام أمريكا شرك بالله، ولا بد من طرد عبيد فورًا من منصبه - ضرب حزب العمل كان لصالح الحلف الصهيوني/ الأمريكي.. ونحن لن ننحني أمام محاكم التفتيش – 3 مايو 2002
♦ مرة أخرى: الوضع الدستوري لحرم السيد رئيس الجمهورية وماذا عن جمال مبارك؟ - 19 مايو 2002 – ( ضد التوريث )
♦ الله أكبر.. العراق يصمد أمام أعتى عدوان - اسمعها يا مبارك مرة ثالثة.. مرحبًا بالسجن أو الاستشهاد. - إما أن تستمع لكلام الله.. وكلام الشعب،أو ترحل!.- 12 مارس 2003 – ( مطالبة بالرحيل وليس رفض التمديد )
♦ للمرة الرابعة أدعو الرئيس مبارك إلى تقديم استقالته - ( مطالبة بالرحيل وليس التمديد ) – 24 مارس 2003 - ( مطالبة بالاستقالة وليس رفض التمديد )
♦ انتهت مهلة الـ 48 ساعة ولم يتخذ مبارك قرارًا واحدًا ضد أمريكا.. فلنشدد المطالبة باستقالته الفورية - 27 مارس 2003 - ( مطالبة بالاستقالة وليس رفض التمديد )
♦ مبارك يقدم تسهيلات عسكرية وإدارية للعدوان - اخرجوا يوم الجمعة للمطالبة باستقالته ولا تخشوا إلا الله. – 2 إبريل 2003 - ( مطالبة بالاستقالة وليس رفض التمديد )
♦ الآن نتحرك لإقالة مبارك - أفضل الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر - 9 إبريل 2003 - ( الانتقال من الاستقالة إلى المطالبة بالتحرك لإقالة مبارك )
♦ تنحية حسني مبارك.- لماذا هو الشعار المركزي الصحيح للحركة الوطنية والإسلامية؟ - 9 مايو 2003 - ( الانتقال من الاستقالة إلى المطالبة بالتحرك لإقالة مبارك وتنحيته )
♦ تنحية مبارك. لماذا أصبحت ضرورة حياة؟! - فشلت كل محاولات الإصلاح والترقيع ولا بد من فتح صفحة جديدة - تنزيه الحاكم عن النقد أو العزل.. شرك صريح بالله سبحانه وتعالى. – 16 مايو 2003 - ( الانتقال من الاستقالة إلى المطالبة بالتحرك لإقالة مبارك وتنحيته )
♦ واصلوا التوقيع على عريضة تطالب باستقالة مبارك - التوقيعات كانت أحد أسلحة الحركة الوطنية قبل الثورة. - من أين لجمال مبارك كل هذه الأموال؟! – 25 يوليو 2003 - ( مطالبة باستقالة مبارك وليس رفض التمديد )
♦ سقوط مرشح الحكومة لنقيب الصحفيين إنذار شديد اللهجة لأهل الحكم - صحيفة إسرائيلية ترحب بتوريث الحكم لجمال مبارك.- 1 أغسطس 2003 – (مطالبة بالاستقالة ورفض للتوريث )
♦ ما هي الشركة العالمية التي يعمل جمال مبارك مستشارًا لها؟ - ألا تكفي كل هذه الحقائق لإقالة مبارك؟ - 8 أغسطس 2003 - (مطالبة بالإقالة ورفض للتوريث )
♦ مبارك يحاصر المقاومة الفلسطينية والعراقية ويبيع الغاز لإسرائيل - جمال مبارك يتعاون مع الشركات العالمية استعدادًا لرئاسة الحزب الحاكم. - ملامح الخطة الشعبية لإقالة مبارك. - 29 أغسطس 2003 - (مطالبة بالتحرك لإقالة مبارك ورفض للتوريث )
♦ بيان من حزب العمل إلى الأمة - نطالب بانتهاء حكم مبارك ونرفض توريث الحكم – 6 سبتمبر 2003

كان كل ما سبق قبل أن يسقط مبارك في مجلس الشعب في نوفمبر 2003 وقبل أن يبدأ تفكير أي من القوى السياسية في إقالته أو تنحيته أو حتى عدم التمديد له .. ولنتابع كتابات مجدي حسين بعد هذا التاريخ وقبل نشأة الحركات الاحتجاجية عام 2004
♦ لماذا لا يصدق الناس مبارك في موضوع التوريث؟ - ثلاث ضمانات رئيسية حتى يمكن إغلاق هذا الملف الأسود. (إعفاء جمال مبارك من مسئولية لجنة السياسات بالحزب الوطني. - تعيين نائب لرئيس الجمهورية من غير أفراد الأسرة الحاكمة - أن يعلن صراحة أنه سيعتزل السياسة بعد هذه الدورة التي تنتهي في أكتوبر 2005)، وأن يفتح باب الترشيح مبكرًا بين أكثر من مرشح للانتخاب الحر المباشر على موقع رئاسة الجمهورية. - أن يعلن اعتزال أسرته (وعلى رأسهم "السيدة سوزان ثابت، وعلاء وجمال") العمل العام من الآن.- 9 يناير 2004 ( تم هذا قبل تعديل المادة 76 بجعل منصب رئيس الجمهورية بالانتخاب بديلا عن الاستفتاء بعام وأربعة شهور وقبل أحد عشر شهرا من تظاهرة كفاية )
♦ إعفاء مبارك من منصبه أصبح واجبًا وطنيًّا ودستوريًّا - 4 مواد بالدستور تنظم وتحتم تعيين نائب للرئيس. - ترك البلاد في حالة فراغ دستوري يعكس انعدام الإحساس بالمسئولية تجاه مصر وشعبها. - إدخال البلاد في حالة من الارتباك لإحياء فكرة توريث الحكم، ولن تسمح الأمة بهذا العبث. - سينتهي حكم مبارك وستعود مصر سيرتها الأولى زعيمة العروبة ومنارة الإسلام.- 25 فبراير 2004
*****
ولنراجع بعض بيانات حزب العمل خلال الفترة من 2001 وحتى 2006 والتي عاصرت انتفاضة الأقصى المباركة أكتوبر 2000 - العدوان الأمريكي على العراق - انتخابات الرئاسة 2005 - انتفاضة القضاة 2006
¨ نداء .من اجل إعداد مصر لمواجهة التهديدات الإسرائيلية والأمريكية - مقاومة ودحر الحملة الصليبية واجب شرعي وقومي ووطني - 15 أكتوبر 2001
¨ انكسرت موجة الهجوم الأمريكي الصهيوني لكن لنحذر المؤامرات - هجوم القوى المجاهدة يحقق الانتصارات والحكومات مطالبة بتوحيد مواقفها - 15 فبراير 2002
¨ بيان إلى الأمة - العمليات الاستشهادية أعلى مراتب الجهاد - 5 يوليو 2002
¨ إقالة والى ومحاكمته ومواجهة المخططات الأمريكية –الصهيونية لتقسيم السودان ..وإبادة شعب العراق..وتهجير الشعب الفلسطينى قضايا لم تعد تحتمل الصمت ..أوالتأجيل..أو المماطلة..ومصداقية النظام على المحك! - 8 سبتمبر 2002
¨ التاريخ لن يرحم أحدا يصمت أو يضعف في مواجهة العدوان الصهيوني الأمريكي الراهن و القادم ضد العراق و فلسطين - 10 يناير 2003
¨ التراجع الأمريكي وتعدد الأقطاب في العالم بات حقيقة - 14 مارس 2003
¨ إلى طلاب مصر .. اخرجوا في مسيرات جماعية وتحركوا لإغلاق سفارة الشيطان الأمريكي - البيان الأول 20 مارس 2003
¨ اليوم المسيرات من كل المساجد إلى ميدان التحرير - مواصلة حصار سفارة الشيطان الأمريكي بدءا من الساعة الثانية ظهرا - البيان الثاني 20 مارس 2003
¨ الحكومة المصرية مطالبة بإطلاق الحريات أمام الشعب لمساندة العراق وفلسطين .. واعتقال المصريين تطور خطير - 21 مارس 2003
¨ نطالب بوقف أي تسهيلات لقوات العدوان وإغلاق قناة السويس أمام سفن العدو وفك الحصار حول العراق فوراوفتح الباب للمتطوعين للذهاب الى العراق وفلسطين- 04إبريل 2003
¨ نطالب بانتخاب رئيس الجمهورية انتخابا حرا مباشرا بين أكثر من مرشح يتنافسون على مرضاة الأمة من خلال برامج انتخابية ملزمة - 29 نوفمبر 2003 ثم كان بيان حزب العمل الذي صدر خلال تلك الفترة رافضا لرئاسة مبارك وكان بذلك حزب العمل أول حزب يدعو لإنهاء حكم مبارك – وفرق كبير بين رفض التمديد والمطالبة بإنهاء حكمه - وكذلك فإن معظم ما جاء في هذا البيان أصبح برنامجًا للهبة الشعبية التي بدأت في 12/12/2004، تحت شعار "لا للتمديد... لا للتوريث". والذي نص على ما يلي:
1. رحيل مبارك والأسرة الحاكمة من الحكم.
2. دورتان بحد أقصى لأي رئيس جمهورية.
3. إلغاء حالة الطوارئ والإفراج عن كافة المعتقلين.
4. إلغاء التعديل المزور للمادة 76 من الدستور، وإعادة صياغتها بما يسمح لكافة القوى السياسية بالترشيح للرئاسة.
5. إقرار قانون السلطة القضائية، والإشراف القضائي الكامل على الانتخابات.
6. إطلاق حرية تشكيل الأحزاب وإصدار الصحف.

¨ غابت الدولة وملأ فراغها إما فاسد أو عاجز أو مغتصب للسلطة - 30 إبريل 2006
¨ ارفعوا أيديكم عن القضاة - حرية الشعب رهن باستقلال القضاء - 17 نوفمبر 2006
¨ أكذوبة العهد الذي لم يقصف فيه قلم - استمرار إغلاق جريدة الشعب وقصف مائة قلم لست سنوات - نموذج صارخ للعدوان على القضاء والحريات - 25 فبراير 2006
*****
ولم يقتصر نشاط حزب العمل وكوادره على النقاش وإصدار البيانات بل نزلوا بها إلى الشارع والمقار والمساجد وشهد الجامع الأزهر مؤتمرا أسبوعيا لقيادات الحزب - طوال ست سنوات من أول إبريل 2002 تاريخ الاجتياح الصهيوني للأراضي الفلسطينية وحتى مايو 2008 بعد صدور قانون خاص من مجلس الشعب المزور بمنع التظاهر في دور العبادة - يشد على يد الأمة ويحذر من الأخطار التي تتهددها ومن السكوت على الاستبداد والفساد وشهد بهذه المؤتمرات العدو قبل الصديق
وعلى صعيد مقاومة حكم الاستبداد والطغيان قام الحزب بجمع توقيعات جماهيرية مطالبة بإنهاء حكم مبارك، تجاوزت الخمسين ألف توقيع، وكان يتم تظاهرات أمام مجلس الشعب برفض حكم مبارك تحت شعار "لا لمبارك" وتسليم التوقيعات دوريًّا لمجلس الشعب في الفترة من يوليو 2003 وحتى يوليو 2004 حين قامت الشرطة بمحاصرة المجلس ومنعتنا من تسليم المزيد من التوقيعات.
وأشير هنا إلى حوار سجله الابن العزيز شوقي رجب دار بينه وبين أحد شباب حركةكفاية في إحدى التظاهرات عندما سأله شوقي: هل تذكر أول مره سمعت فيها هتافا ضد مباركفأومأ برأسه مؤكدا ( نعم أذكر - إن أول هتاف سمعته بسقوط مبارك كان منأعضاء حزب العمل أثناء استجواب مجدي حسين في البلاغ المقدم ضده من يوسف والى (فسأله شوقي: هل تذكر ما قلته وقتها فقال (نعم أتذكر كنت أعجب كيف تملكون هذه الجرأة فيالهتاف بسقوط مبارك).. كما أذكر هنا آخر حكم في قضايا حزب العمل ضد تجميد نشاطه وعقب صدور الحكم من المحكمة الإدارية العليا بتحويل قضايا الحزب إلى - ثلاجة - المحكمة الدستورية فانتفض أعضاء وقيادات الحزب هاتفين بسقوط مبارك وعائلته ونظامه في طرقات وبهو المحكمة الإدارية العليا. لقد شهد مقر حزب العمل بالسيدة زينبفي المؤتمر الصحفي الذي عقد في مايو 2000 أول هتاف بسقوط مبارك
كما دعونا في وقت مبكر - في بدايات 2004 - لإقامة جبهة وطنية عريضة تضم كافة القوى الوطنية والإسلامية ( الجبهة الوطنية للتغير )، ودعونا لانتزاع حق تأسيس المنظمات السياسية والجماهيرية دون إذن السلطات، وعلى هذا الصعيد حدثت تطورات بالغة الأهمية من أواخر 2004 حتى وحتى ثورة 25 يناير 2011
وكنا ندرك بطبيعة الحال أن إقالة مبارك لن تتم بدون حركة شعبية واسعة، ومن خلال التظاهر المتواتر حتى العصيان المدني الشامل، ولا شك أن السنوات السبع الماضية كانت حافلة بكافة أشكال التظاهر والاعتصام والإضراب. وستتواصل كل هذه التحركات بإذن الله حتى الخلاص من هذا الحكم الذي انتهى عمره الافتراضي.
*****
إن الجهر بالحق هو السلاح الماضي لأي حركة شعبية ذات رسالة، وقد رأى حزب العمل دومًا أن يقوم بهذا التكليف الشرعي، الذي لا يستند أبدًا لتوازن القوى المادية مع أهل الباطل؛ فمعسكر الحق من المفترض أن يصدع بما يؤمر من الله عز وجل، بغض النظر عن حالة القوة والضعف من الناحية المادية فأعظم الجهاد هو كلمة حق عند سلطان جائر.
هذا هو حزب العمل وهذا بعض من تاريخ نضاله - ويبقى الكثير من معاركه التي خاضها ولم نعرض لها - فهل يكون جزاؤه بعد ثورة شعب مصر المباركة التي شارك في تمهيد الأرض لها وبذر بذرتها جزاء سنمار؟!!! وهذا سيكون موضوع مقال قادم نناقش فيه المجلس الأعلى للقوات المسلحة وحكومة الدكتور عصام شرف.

Qorqor52@yahoo.com
توثيقا للتاريخ قبل تزييفه.. حزب العمل وإرهاصات الثورة د. مجدي قرقر الإثنين, 25 إبريل 2011 - 10:57 am 0Share

أعياد ما بعد الثورة

احتفالات مصر هذا العام بأعياد تحرير سيناء تختلف عن الأعوام السابقة فالاحتفال اليوم جمع أعياد عديدة فقد جمع يوم 25 مناسبات سعيدة على الشعب المصري مسلميه ومسيحييه فمنذ 29 عام كان جلاء آخر قزم صهيوني من ارض سيناء (25 إبريل 1982) ، 25إبريل 2011 مرور ثلاث أشهر على ثورة شعبية هزمت كيان كل الفاسدين و 25 إبريل عيد الربيع (عيد شم النسيم) ولا ننسى احتفالات الإخوة الأقباط بعيد القيامة المجيد ، كل هذه الأعياد اجتمعت في يوم 25 إبريل بعد الثورة الشعبية التي لا تمحوها الذاكرة أبداً فأهلاً بالأعياد وبإشراقات شمس الحرية.

السبت، 23 أبريل، 2011

انتفاضة عمال القطاع الخاص بالمحلة






نظم أكثر من 500 عامل من عمال القطاع الخاص بالمحلة الكبرى وقفة احتجاجية أمام مجلس المدينة اليوم متضامنين مع أصحاب المصانع بسبب ارتفاع أسعار الغزول والتي ينتج عنها إغلاق المصانع وتشريد العمال وصرح محمد عبد العظيم القيادي العمالي ان هناك مصانع قامت بتقليل ساعات العمل وأخرى قامت بتخفيض العمالة وتم تسريح العمال ومصانع تتأخر في صرف أجور العمال وأن العمال بخروجها اليوم ليس حباً في صاحب العمل لأن العامل وصاحب العمل أصبحا اليوم في مركب واحد بسبب تدهور وعدم وجود غزول ، وطالب العمال من المجلس العسكري بأنه طالما ارتضى أن يقود العمل السياسي فلابد أن يسمعنا ويتدخل في حل مشاكلنا لأن الوضع الآن أمي سياسي وهناك خطة طويلة الأجل وأخرى قصيرة الأجل وتتضمن دعم سعر الغزل وتأجيل تحصيل ضريبة المبيعات ومحاسبة وإقالة رئيس الشركة القابضة ومحاسبة وزراء الزراعة السابقين وحل غرفة الصناعات النسجية بسبب إهمالهم وإفشالهم للسياسة الزراعية وطالبوا بحل غرفة الصناعات النسجية وإسقاط الغرفة التجارية ، وطالبوا بتوفير القطن المصري بعمل سياسة زراعية تخدم الشعب المصري .

وقد حضر المهندس سعد الحسيني عضو مجلس الشعب السابق وأعلن بأنه جاء اليوم متضامناً مع العمال لأنه واحد منهم ومن أبناء المحلة وأعلن الحسيني بأنه التقى بأصحاب المصانع واتفق على أن يذهب إلى رئيس الشركة القابضة لبحث المشكلة الأساسية وهي الارتفاع الخرافي لأسعار الغزول والتي على أساسها أن صاحب المصنع لم يستطع شراء غزل ولا يستطع تشغيل الماكينات ومن هنا لم يستطع صرف أي أجور وأعلن الحسيني بأنه لابد أن تتكاتف جميع الأيادي لحل هذه المشكلة وقد اصدرت البعض من القوى الوطنية تضامنها مع العمال ومنهم حزب العمل والجبهه تدعم مطالبالعمال فى دعم الغزل لتشغيل مصانع الغزل ودعم الفلاح المصرى وتشجيع زراعة القطن وزيادة المساحات المزروعة ، ومحاكمة وزراء الزراعة السابقين ، ومحاسبة وإقالة رئيس الشركة القابضة على تدهور صناعةالغزل ، تحقيق الاكتفاء الذاتي من الأقطان قصيرة التيلة ، وقد فوض العمال بعض القيادات العمالية ومنهم القيادي العمالي رضا أبو المعاطي للذهاب مع أصحاب المصانع للذهاب إلى الحاكم العسكري للتفاوض وحل المشكلة.

جماعة الإخوان (من نحن وماذا نريد؟)




في حضور المئات من أبناء قرية الهياتم أقامت جماعة الإخوان المسلمين مؤتمرهم الأول لإعلان الجماعة عن برنامج الحزب (الحرية والعدالة) تحت عنوان (من نحن وماذا نريد؟) حضره نخبة من قيادات الإخوان بمركز ومدينة المحلة في مقدمتهم المهندس سعد الحسيني عضو مكتب الإرشاد والمفكر والمحلل السياسي الأستاذ محمد السروجي مدير مدارس الجيل المسلم والحاج يحيى المسيري عضو مجلس الشعب الشرعي للدائرة الخامسة والأستاذ أشرف الأجهوري المسئول الإعلامي لمركز المحلة وفي بداية المؤتمر قدم الشيخ محمد الماوي التحية للحضور معرباً عن سعادته بالجمع الكريم وتحدث سعد الحسيني عضو مكتب الإرشاد الذي أعلن أنه جاء إلى الهياتم ليجيب عن سؤالين وهما : من نحن؟ وماذا نريد؟ وقال الحسيني أن الإخوان المسلمين هم باختصار نسيج من هذا الواطن وان المشاكل الموجودة سببها هو البعد عن الإسلام وأن لا حل لمشاكل هذه الأمة إلا بالقرب إلى الله وتطرق إلى نشأة الإخوان المسلمين بداية من عام 1927 عندما أعلن حسن البنا في نهاية العام الدراسي في ذلك العام أنه يريد بناء مجد الإسلام واسترسل في كلمته تاريخ الجماعة حتى اليوم والاضطهاد الذي مورس مع الإخوان في عهد مبارك وفي كلمته أعلن الأستاذ محمد السروجي بأنه سوف يتحدث عن الكل وليس الجزء ودار حواره عن ثورة الشعب المصري في 25 يناير التي فاقت كل التصورات وما حدث من انهيار للنظام والفساد كان أكثر مما كان يتصوره البعض هذه الثورة التي بدأها الشباب والتحم بها الرجال والنساء والأطفال ، وقد نجحت هذه الثورة لأنها صناعة مصرية وهي المنتج الوحيد الذي صنع في مصر وتعرض السروجي إلى عملية الانفلات الأمني ومع عدم وجود قوات الأمن لم يكن هناك حالة سرقة واحدة ولا تحرش برغم وجود ملايين البشر في جميع الميادين وأن هذه الثورة أعادت للمواطن المصري كرامته وعزته ، كما أشار إلى تواحد كل القوى الوطنية والتكاتف إلى إعادة الأمن للشارع المصري والحفاظ على وحدة الشعب ، وأعلن الحاج يحيى المسيري بأن دعوة الإخوان دعوة سلفية وتدعو إلى العودة للإسلام وطريقتها سنية يعملون بالسنة المطهرة وهي حقيقة صوفية وأنهم هيئة سياسية وأنهم يطالبون بالإصلاح في الحكم ، وفي النهاية أجاب كل من الحاج يحيى المسيري والأستاذ محمد السروجي على أسئلة الحضور.

الأربعاء، 20 أبريل، 2011

حكام محافظة الغربية

محافظة الغربية من المحافظات التي تجمع بين الزراعة والصناعة ففيها الأرض الخصبة التي هي من أجود الأراضي الزراعية كما بها قلعة الصناعة المصرية للغزل والنسيج والتي كنا نتباهاي بمنتجاتها على مستوى العالم ولكنها دائماً منتكسة بحكامها فدائماً أي محافظ يأتي إليها يعلم أن مواردها كثيرة ولكنه لا يعمل لصالح المحافظة بل يعمل من أجل مصالحه الخاصة واليوم أردنا أن نعرف من هم حكام محافظة الغربية على مدى أكثر من قرن ونصف القرن 97 حاكماً ومديراً ومحافظاً كان أطولهم مدة في الحكم عباس باشا الأول حفيد محمد علي والذي حكم الإقليم لمدة 11 عاماً منذ عام 1833 إلى 1844 وكانت أبرز أعماله التحول بعاصمة الإقليم من مدينة المحلة الكبرى إلى مدينة طنطا وتلاه في طول مدة الحكم محمد سعد الدين باشا من عام 1893 إلى 1902 ثم أحمد القصبي من 1973 إلى 1982 ثم المستشار فكري عبد الحميد من 1982 إلى 1991 ، أما عن أقصر مدة حكم في عمر المحافظة فكانت من نصيب نوري باشي الذي حكم الإقليم لمدة 6 أيام من 29/8/1867 إلى 4/9/1867 ويبدو أن اسمه كان على ما يسمى فلم يطمئن له الوالي فعزله ثم تلاه في ثقصر المدة حسين حقي باشا لمدة 16 يوم حيث تولى الحكم في 7/8/1872 وتركه في 23/8/1872 ثم مظهر باشا لمدة 18 يوم من 9/8/1873 إلى 27/8/1873 ثم عمر لطفي لمدة 27 يوم من 12/12/1865 إلى 9/1/1866ثم مصطفى ماهر باشا الذي حكم لمدة 45 يوم من 10/2/1929 إلى 15/3/1909 ثم حسنين باشا لمدة 47 يوم من 3/5/1851 إلى 20/6/1851 وما دمنا قد تعرضنا إلى أطول المحافظين وأقصرهم في الحكم فلابد أن نتناول أفضلهم في جيلنا المعاصر وكان أولهم السيد أحمد القصبي الذي تمتع بحب الجماهير حيث كان من أبناء محافظة الغربية وشيخ مشايخ الطرق الصوفية ، أما المستشار فكري عبد الحميد فكان ضيفاً ثقيلاً على المحافظة لمدة 9 سنوات لم ترى فيها المحافظة أي تغيير ومن بعده الدكتور يحيى حسن الذي مر على المحافظة بدون تناول فنجان قهوة فكل ما فعله هو تغيير ديكورات الاستراحة الخاصة به وتمت إقالته بعد 50 يوم ثم تلاه أشهر محافظ للغربية المستشار ماهر الجندي وبعيداً عن مغامراته وتليفوناته فقد لقب بمحافظ النافورات بسبب اهتماماته بعمل نافورات في جميع ميادين المحافظة وتلاه الدكتور أحمد عبد الغفار فكان "راجل طيب ملوش في اي حاجة" أما الدكتور فتحي سعد فقد جاء إلى المحافظة بعد أن تهلهل ثوبها وتركها في 22/7/2004 ، ويتوالى المحافظون ويتسلم الراية المهندس الشافعي الدكروري والذي تولى المحافظة في 23/7/2004 وتركها في 17/4/2008 بعد انتفاضة 6 إبريل المجيدة في مدينة المحلة ليتولى شئون المحافظة اللواء عبد الحميد الشناوي والذي أزاحته مطالب الثورة ضمن محافظي النظام السابق وكان من ضمن مطالب الثورة تغيير المحافظين وكان لها ما أرادت في 14/4/2011 وكانت كل اهتماماته هو تجميل مدخل مدينة المحلة وعدم الاهتمام بشوارعها وأحيائها المنسية ولذلك نطالب السيد المحافظ اللواء محمد مصطفى الفخراني بألا يسير على نهج أسلافه وأن يهتم بالمحافظة وخاصة المدينة العمالية.

السبت، 16 أبريل، 2011

عاجل : الإدارية العليا تحكم بحل الحزب الوطني

بعد النطق الصادر اليوم من المحكمة الإدارية العليا بحل الحزب الوطني ومصادرة أرصدته وممتلكاته وبعد هذه الأحكام المتوالية بحبس رموز الفساد من قيادات الحزب وحكوماته المتوالية ويعتبر هذا الحكم انتصار كبير لثورة الشعب المصري وكان هذا الحل هو أحد أهم المطالب التي طالبها الشباب في كل ميادين المحافظات في مصر وقد استقبل الشعب في قرى مركز ومدينة المحلة الكبرى بالتكبير (الله أكبر) وعمت الفرحة جميع شوارع المدينة معبرين بأن دم شهداء الثورة لم يذهب هباء.

الجمعة، 15 أبريل، 2011

إلى من يزورون التاريخ في المحلة



صورة ارشيفية لانتفاضة6ابريل بالمحلة


ظهرت فى الايام الماضيه بمدينة المحلة الكبرى مجموعات كل منهم فى واد . والكل يعلن انه صاحب الثوره .ونسوا أوتناسوا الدور الاساسى والفاعل للجنة التنسيق والقوى السياسيه بالمحلة والتى تضم فى عضويتها أحزاب (الناصرى .حزب العمل .الاخوان المسلمين ،التجمع مركز آفاق اشتراكية .الوفد .)والتى تم تأسيسهافى أواخر 2006وكانت رؤية الجنة أن تتماشى مع الظروف الاجتماعية ومحاربة الفسادالمستشرى فى المجتمع ،وما بين 2006و2008 تم عمل عدة وقفات احتجاجيه بميدان الشون وكانت أول وقفه للجنة أمام مجلس المدينة .ومنذذلك اليوم بدء التفاعل مع الجنة الى أن جاء يوم 13/3/2008وخرجت جموع الشعب المحلاوى بميدان الشون وفى اليوم التالى كانت عناوين جميع الصحف المستقله تعلن أن ثورة الجياع تبدء من المحلة ومن هنا كانت النداءات من لجنة التنسيق على الموقع الاجتماعى الفيس بوك أن نجعل يوم 6ابريل يوما لمصر كلها وشاركنا فى ذلك بعض النشطاء بندائهم خليك فى البيت ومنهم اسراء عبد الفتاح وكان لنداء المناضل مجدى احمد حسين أن يجعل هذا اليوم يوم اضراب عام فى جميع محافظات مصر وتجولنا في ذلك اليوم بجميع شوارع المحلة فإذا بها خاوية من أي من المارة والكل التزم منزله حتى موعد الوردية الثانية لعمال الغزل وكان من المنتظر أن تخرج عمال المحلة ليعبروا عن رفضهم لسياسات الحكومة وغلاء الأسعار وانتظر الشارع المحلاوي خروج عمال غزل المحلة وكان لهم رأي آخر بعدم الخروج وتجمع الشعب في مدينة المحلة وانطلقت شرارة الغضب عندما تعدى هيثم الشامي ضابط مباحث قسم أول السابق بالتعدي على إحدى السيدات وكانت بداية الانتفاضة في 6 و 7 إبريل واستمرت لجنة التنسيق بتعبئة الشعب ليوم مشهود من بيانات ونشرات مقروئة ووقفات احتجاجية وكنا قد حددنا لهذا اليوم يوم 6 أكتوبر ولكن تم إلغاؤه لأنه يوم النصر ويوم الشهيد وحددنايوم عيد ميلاد مبارك ولكنه فشل واتفقنا على أن يكون يوم 25 يناير وهو عيد الشرطة ليكون يوم أسود في تاريخهم وكانت الدعوة لذلك وكان هناك تخوف بأن تخذلنا باقي المحافظات كما حدث في 6 إبريل وحددنا أن يكون تجمعنا والتحرك من أمام قسم أول المحلة وكان عددنا في ذلك لم يتعدى 50 ناشطاً وعند وصولنا إلى ميدان الشون كان هذا العدد تعدى الألف من البشر ، واستمر بيننا وبين الشرطة عملية كر وفر حتى فجر اليوم التالي 26 يناير الذي كان له رأي آخر عندما قررنا أن يتم التجمع بمقر حزب الجبهة ولم نعرف ما يدور بكواليس رجال الشرطة عندما تم محاصرتنا بمقر الجبهة وكانت هناك مفاوضات من قبل مدير الأمن في ذلك الوقت رمزي تعلب ونقدم اعتزار لما حدث بالأمس وأننا المسئولين عما حدث وكان عددنا في ذلك الوقت 13 ناشطاً من مختف الاتجاهات ولكننا رفضنا هذه المساومات وتمت الاتصالات بيننا وبين نقابة المحامين الفرعية بالمحلة من قيادات الأحزاب وعمل رأي عام إعلامي من خلال الشبكة العنكبوتية وفي ذلك اليوم لم يخرج أي فرد من أبناء مدينة المحلة لأنهم لم يجدوا من يقودهم في ذلك اليوم وتم فك الحصار عنا في الحادية عشر مساء فقررنا أن يكون تجمعنا في اليوم التالي بميدان الشون وكان لنا ما تمنيناه حتى تم إزاحة الطاغية في 11 فبراير وسوف يكون لنا وقفة أخرى من يوم التنحي حتى 6 إبريل 2011 حتى لا يتم تزوير تاريخ مدينة المحلة البطولي

الأربعاء، 13 أبريل، 2011

شهداء التحرير

شهداء التحرير- قصيدة للشاعر والأديب عبد الله حنفي طه (من أدباء المحلة)
شهداء التحرير ------------- أصحاب ثورة التغيير
قاموا بعمل كبير ------------ ثاروا غيروا المصير
بدون عنف ولا تفجير-------- ولكن بالعقل والتدبير
واحنا صبرنا كتير----------- والحرية عايشة في حرير
إذن لابد من التغيير ---------- فكانوا بالثورة زفير
وانطلقوا من ميدان التحرير ---- كفاية ذل كفاية عسير
وثاروا ضد الحكومة --------- وده مش عايز عزومة
وقاموا دي القومة ----------- وحرروا البلد من الحكومة
ولولاهم ما كانت الثورة ------ اللي كانت لنا درة
وأصبحت مصر بعدها حرة --- وأصبح مكانها عالي جوه وبره
وغار الفساد والمحسوبية ----- وماعدش رجعة لهم تانية
والنهارده بنحسبها بالثانية ----- لتكون مصر دولة ثانية
والشهداء لهم ألف تحية ------- لما قدموا لمصر أم الدنيا
وهم أحياء عند ربهم ---------- فرحين بما أتاهم هنياً

الاثنين، 11 أبريل، 2011

احتفالات المحلة باتنفاضة 6 إبريل في عيدها الثالث


في الذكرى الثالثة لانتفاضة 6 إبريل والتي انطلقت من مدينة المحلة الكبرى احتفل أمس الشعب في مدينة المحلة بشرارة الثورة في مؤتمر جماهيري حضره عدد من الشخصيات العامة وكان في مقدمتهم الاستاذ / مجدي أحمد حسين الذي طالب بالإفراج الفوري عن المعتقل محمد حسن مقلد والذي مازال في سجن وزارة الداخلية ومحاكمة حسني مبارك ورموز الفساد في مصر .

وفي بداية كلمته أعرب مجدي أحمد حسين الأمين العام لحزب العمل بأنه جاء اليوم لتكريم أبناء مدينة المحلة الذين استشهدوا في 6 إبريل و 25 يناير وليس من أجل عمل دعاية انتخابية لترشح رئاسة الجمهورية وإننا جئنا إلى مدينة المحلة لأنها هي التي اشعلت الثورة وأن الذين يقولون أن الثورة قد بدأت في 25 يناير أقول لهم أن الثورة قد بدأت قبل 6 إبريل من مدينة المحلة بإضراباتها ووقفاتها الاحتجاجية على فساد النظام البائد وأن مدينة المحلة هي التي صدرت الثورة لباقي المحافظات لأنه ولأول مرة ان تنجح انتفاضة الشعب المصري في 6 إبريل على مستوى العصور كلها وأعلن مجدي حسين بأنه عندما تم الدعوة للإضرابات على مستوى الجمهورية قد تم عمل مؤتمر في مدينة مصر القديمة وتم اعتقال جميع ما بالمؤتمر وعندما خرج من السجن تسأل عن الأوضاع بمصر فعلم بأن المحلة قد قامت بأعظم انتفاضة وخذلتها باقي المحافظات وأعلن مجدي حسين أن ما تم لا يقلل من شأن 25 يناير يدل أن 6 إبريل كانت الشرارة الأولى وطالب مجدي أن يتم تكريم معتقلي وشهداء 6 إبريل وفي حديثه الذي أشعل الحماس داخل المؤتمر أعلن أنه سوف يذهب غداً لمقابلة اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية للإفراج الفوري عن محمد حسن مقلد المعتقل الوحيد الباقي من معتقلي 6 إبريل والذي قد أمضى أكثر من نصف المدة لأنه هناك قرار بالإفراج عن جميع المسجونين جنائياً وسياسياً بعد انقضاء نصف المدة وهنا حق مشروع لابننا محمد مقلد المعتقل ويجب الإفراج الفوري وحول علاقة الشعب بالقوات المسلحة .

أعلن مجدي حسين بأن علاقتنا حميمة مع أبنائنا في القوات المسلحة ونطالبهم بعدم إطاعة الأوامر على المتظاهرين وطالب المجلس العسكري بسرعة محاكمة حسني مبارك اليوم قبل غداً لأنه هو الذي أفسد الحياة كلها في مصر وأننا لا نقبل بغير محاكمة حسني مبارك الذي أرسل شريط مسجلاً من كهفه في شرم الشيخ كما كان يفعل أسامة بن لادن لاستعطاف الشعب المصري وأنه لا يملك شيء ولا أولاده علاء وجمال وأشار مجدي حسين إلى محاولات فلول الحزب الوطني والتدخلات الأمريكية بعملية إجهاض الثورة وأن الثورة سوف تستمر وتكمل مشوارها وأن محاولات أمريكا سوف تفشل بوقفة أبناء الشعب المصري وطالب مجدي حسين من الشعب أن يستمر في العمل كلاً في موقعه من أجل أن تنهض مصر اقتصادياً.

السبت، 9 أبريل، 2011

اعتداء الامن على اسر شهداء 25والمصابين بمحكمة جنيات طنطا


وسط تواجد أمنى كثيف لم تشهدها محكمة جنيات طنطنا من قبل . تم تأجيل القضيه رقم 3609لسنة 2011والمتهم فيها اللواء رمزى تعلب مدير أمن الغربية وبض القيادات الامنية بالغربية .وقد تم الاعتداء ات الامنية بجنيات طنطا اليوم على اسر الشهداء والمصابين وقد طال هذا الاعتداء المحامين أيضا ,وتم منع المجنى عليهم ومحاميهم من دخول قاعة المحكمه التى اقتظت بأفراد الامن فى زى مدنى وقد تم السماح لمحامى المتهمين دون غيرهم . هذا قد تم تعامل الشرطه مع المتواجدين أسوء ماكانت عليه فى عهد السابق , ورددأهالى الشهداء والمصابين ضد الشرطه بالقصاص من القتله . ومن جانبه قدم الاستاذ خالد بسيونى المحامى اعتراضا للسيد المستشار نائب المحامى العام بجنيات طنطا على اهانة الشرطه للمحامين وعدم السماح لهم بدخول قاعة المحكمه .وقد أصدر المستشار ماهر عطيه رئيس المحكمه بتأجيل القضيه لجلسة 11/6/2011لاطلاع محامى المتهمين هذا وقد حضر الاستاذصلاح شبكه والاستاذ محمد حشاد المحاميان من هيئة الدفاع عن رضا الناحولى

الخميس، 7 أبريل، 2011

قناة 25 وذكري 6ابرايل بالمحلة

جاءت لتستمد شرعيتها من مدينة الثورات (بقصر ثقافة المحلة بحديقة الطفل )لكى يكون لها السبق الاعلامى فى الربط بين انتفاضة 6ابريل وثورة 25 يناير ومع بداية بثها المباشر فشلت جماهيريا فى المحلة وابتعد عنها المشاهد المحلاوى الذى كان ينتظر أن تكون صادقه مع نفسها ومع المشاهد المحلاوىولكنها بعد أن قامت باولى حلقاتها فى السادسه مساء أمس 6ابريل يوم انتفاضة الشعب فى المحلة بعد أن قامت ببثها مع الباحث والكاتب عبد الحميد بسيونى . والذى شر سير خط الثورات فى مدينة المحلة كان من المفترض أن يسيروا على هذا النهج . فبعد أن وضح عبد الحميد بسيونى الصوره للمشاهد ووضح كيف كانت بدايات ثورة 25يناير والتى انطلقت قبل انتفاضة 6ابريل بثورات الشعب المحلاوى بسبب غلاء العيشه والظلم والقهر الذى كان يعيشه الشعب فى الحلة الا أن قام عمال غزل المحلة قد حددوا يوم 6ابريل يومهم مع أهاليهم فى الشارع المحلاوى بعد أن انتشرت الدعوات عبر المو قع الاجتماعى (فيس بوك )ليكون يوم عصيان مدنى . فاستجاب المواطن فى المحلة وخذلهم عمال الغزل والمحافظات الاخرى ولم يشاركوا فى الانتفاضة الشعبيه بعد أن تم مساوامة بعض القيادات العماليه ،وهنا قد شرح عبد الخميد بسيونى التاريخ بامتياز . وتأتى السقطه التى وقعت شفيها القناة بعمل فلم تسجيلى وحوارات مع البعض من العمال على انهم هم أصحاب انتفاضة 6ابريل و25يناير وهم لايمثلون هذه الثورات بشىء مع احترامنا لعمال مصر .وهنا قداعترضت القيادات السياسيه المتواجده والتى قد تم الاتفاق معها ليكون هناك لقاءات معهم .فما تم ازاعته استاء منه الجميع واصرف النتواجدون ليكون هذا هو بداية النهايه لقناة 25 الفضائيه . وبعد اعتراض القيادات السياسيه المتواجده بقصر ثقافة المحلة علي ما تم عره لمعدي القناة وائل توفيق فقد طلب ان يتم التسجيل مع القيادات المتواجدة الذين انسحبو بسبب هذه المهاترات التي تمت ونخص بالذكر الاستاذ محمد عبد العظيم والحاج متولي شحاته والاستاذ احمد نوح والاستاذ محمد مراد والاستاذ رضا الناحولي والاستاذ رضا ابو المعاطي

العيد الثالث ل6ابريل فى المحلة


نظم ألعشرات من شباب 6أبريل والقوى الوطنية بالمحلة الكبرى وقفه أمام مجلس مدينة المحلة منددين باستمرار حبس محمد حسن مقلد والمحبوس على خلفية انتفاضة 6ابريل وطالبو بالافراج الفورى حيث انه قد أمضى أكثر من نصف المده ولم يهرب من محبسه أثناءهروب المساجين أثناء ثورة 25يناير وردد المتظاهرون الهتافات ،اه يامصر واه يابلدى .دمك مش هيروح ياولدى ...........محمد حسن ياأخانا كيف العتمه فى الزنزانا . كما هتفو لشهداء 6ابريل و25يناير وطالبوالشهيد أن ينام ويتهنا وينتظرهم على باب الجنه ، وكان للشباب عدة مطالب وهى صرف معاش لآسر الشهداء من 6ابريل و25يناير ...صرف تعويض للمصابين والضحايا ...الافراج الفورى عن المعتقلين ....التحقيق فى التجاوزات الامنيه والتى حصلت فى مدينة المحلة وباقى محافظات مصر

الأربعاء، 6 أبريل، 2011

مدينة المحلة واحتفالات 6 إبريل

تقوم معظم الحركات الشعبيه باحتفال أنتفاضة 6ابريل اليوم بمناسبة عامها الثالث والتى انتلقت من مديتة المحلة الكبرى عام2008 وكانت بداياتها فى 2006عندما كانت هناك بعض الوقفات الاحتجاجيه العمالية والشعبية بميدان الشون بالمحلة احتجاجا على الظلم والقهر والفساد وغلاء المعيشة واستمرت هذه الوقفات المنظمه لمدة عامان الى أن جاء موعد الانتفاضة التى خذلتها محافظات مصر ،فلم تيأس مدينة المأذن والمداخن وأستمر التحضير لمدة ثلاث سنوات الى أن جاء موعد الثورة المباركه 25ينايروكان الدافع الرئيسى لهذه الثوره التى كانت تستمد قوتها من خلالكتابات الناضل مجدى احمد حسين وكانت أبرز هذه الكتابات والتي كانت تتم تصويرها وتوزيعها في مدينة المحلة بعنوان "مبارك صهيوني بالمعنى الحرفي للكلمة - ويا مبارك سلم نفسك المكان محاصر" والتي كتبت منذ سنوات . بهذه المقالات كانت لها فعل لاسحر في الشارع المحلاوي إلى أن قامت ثورة الشعب المصري في 25 يناير وهي نتاج الفاعليات التي كانت تتم في مدينة المحلة ومن هذا المنطلق اعلنت مدينة المحلة تاييدها للمناضل أحمد حسين الأمين العام لحزب العمل لترشحه لرئاسة الجمهورية مجدي احمد حسين هو خريج كلية الاقتصاد والعلوم السياسية دفعة 1972 - شارك في العديد من الحركات الطلابية ومنها الحركة المنادية بالحرب لتحرير سيناء عام 1986 وكان في ذلك الوقت رئيساً لاتحاد طلاب الاقتصاد والعلوم السياسية - شارك في حرب 1973 - عمل مذيعاً بإذاعة صوت العرب - انتخب عضواً باللجنة التنفيذية لحزب العمل ثم عضواً بمجلس الشعب دورة 1987 وقد تعرض مجدي حسين للاعتقالات والمحاكمات ومنها اعتقاله بسبب مشاركته في مظاهرات ضد الجناح الاسرائيلي بمعرض الكتاب 1985 واعتقل مجدي حسين عام 1991 لموقفه من العدوان الأمريكي على العراق بالإضافة إلى التحقيقات والمحاكمات بسبب قضايا الفساد والتي كان يتناولها من خلال كتاباته في جريدة الشعب ، وكان أبرز اعتقالاته عام 1998 بعد حملته على وزير الداخلية ، وفي 11 فبراير 2009 حكم عليه مبارك بمدة عامان وتغريمه 5000 جنيه بتهمة مناصرته لأهالي غزة ، وقد اعتقلته زبانية التعذيب يوم 31 يناير في نفس العام بعد عودته من غزة ويشاء الله أن يقال حسني مبارك في نفس اليوم الذي حكم فيه على مجدي يوم 11 فبراير (2011) لهذا نقول نعم لمجدي حسين رئيساً للجمهورية

الثلاثاء، 5 أبريل، 2011

رئيس مجلس مدينة المحلة (أمل جديد للمدينة)

تولى المحاسب عبد المعطي الشرشابي منصبه كرئيس لمدينة المحلة الكبرى ونأمل أن يتم حل العديد من المشاكل المتراكمة لمدينة المحلة الكبرى وأن تكون الثقافة أحد اهتماماته التي لم تحظ باهتمام المسئولين ، وقد قامت مدونة الحقيقة (رضا الناحولي) والأديب جابر سركيس مدير قصر ثقافة المحلة الكبرى بزيارة لمجلس مدينة المحلة ليقدمان التهنئة لرئيس مجلس المدينة محاسب عبد المعطي الشرشابي والذي تولى منصبه الجديد . وقد قام الأديب جابر سركيس بعرض المشكلة التي يتعرض لها قصر ثقافة المحلة الكبرى الآن والمتثلة في عمليات الحفر التي تتم في الأرض الملاصقة لحديقة القصر وقد طلب سركيس من رئيس المدينة بتفعيل رخصة البناء المصرح بها بحيث لا تتضمن فتح مطلات أو مناور على حديقة القصر حفاظاً على القيمة الأثرية والمعمارية للمبنى وأيضاً حتى لا يتعارض ذلك مع الأنشطة والاحتفالات الكبرى التي تتم بحديقة القصر ، والاحتفالات الكبرى التي تتم بحديقة القصر ، وقد أعرب الناحولي عن تهانيه للسيد المحاسب / عبد المعطي الشرشابي رئيس مجلس المدينة متمنياً لسيادته التوفيق لخدمة أبناء مركز ومدينة المحلة الكبرى وفي حواره الودي تمنيا رئيس مجلس المدينة أن ينهض بالمدينة وأن يتعاون الجميع من أجل رفعتها وصرح سيادته بأنه سوف يقوم بافتتاح حديقة الأمل والتي تقع بمدخل المحلة (الشعبية) والتي ما زالت مغلقة برغم الانتهاء منها منذ أكثر من عام لتكون متنفس لأبناء المحلة.

الاثنين، 4 أبريل، 2011

شهداء الثورة وجنايات طنطا

على عكس ما توقع مصابى واسر شهداء 25 يناير والذين قدموا دمائهم من اجل أن ينعم الشعب بالحريه والكرامه فبعد ثورة 25 يناير نرى الامور داخل الهيئات والمؤسسات تسير بنفس العقليه السابقه ماقبل الثوره فأسر الشهداء والمصابين الذين سالت دمائهم من أجل أن ننعم بالحريه نجدهم يتم إضطهادهم بمجمع محاكم طنطا بدلا من تكريمهم . فقد تقدم الاستاذ محمد حشاد المحامى من فريق الدفاع عن الشهداء والمصابين لتصوير تحقيقات القضيه رقم 5655 لسنه 2011 والتى تم ضمها للقضيه رقم 3609 لسنه 2011 جنيات قسم ثان طنطا والتى تتم نظر اول جلساتها يوم السبت القادم بجنايات طنطا يفاجأ بطلب مبلغ 500 جنيها رسوم تصوير القضيه هذا بخلاف مبلغ 100 جنيها تصوير . فهذا التعامل يدل على أننا مازلنا نتعامل مع عقليه عقيمه معقدة فهل ما يتم من تعقيد من التصوير هو مقصود متعمد من أجل عدم إطلاع محامى المجنى عليهم بمجريات القضيه ويكون ولاعزاء للشهداء

الأحد، 3 أبريل، 2011

التعدي على قصر ثقافة المحلة في ظل الفراغ الأمني


قصر ثقافة المحلة الكبرى هو أحد المعالم الثقافية والأثرية الهامة في مدينة المحلة والذي تحول إلى منارة ثقافية تضيء سماء مصر والعالم العربي بما يقدمه من مبدعين في مختلف مجالات الإبداع وهذا الإبداع والنجاحات بقصر الثقافة لابد أن يكون لها أعداء من هدم هذا المعلم من عمليات الحفر العميقة التي يقوم بها أحد رجال الأعمال والتي قد تؤدي هذه الحفريات إلى انهيار سور حديقة الطفل بقصر الثقافة ومن أجل الحفاظ على القصر بعد فتح مطلات ومناور وحفريات على حديقة القصر التي تقام فيها الاحتفالات الكبرى والتي كان آخرها الاحتفال بثورة 25 يناير وتكريم شهداء 6 إبريل و25 يناير والتي شهدت حضوراً كثيفاً من أهالي المحلة الكبرى والجدير بالذكر أن صاحب الأرض الملاحقة لحديقة القصر قد قام بقطع شجرة بانسيانا من النوع النادر وهي من السمات المميزة للمكان وتقع أمام حديقة الطفل بالقصر وليس أمام القطعة التي يمتلكها والتي يتم فيها عمليات الحفر لبناء برج سكني وإداري كبير ، فقد تقدم الأديب جابر سركيس مدير قصر ثقافة المحلة الكبرى ببلاغ إلى مأمور قسم أول المحلة وللحاكم العسكري يوم 1/2/2011 ومع ذلك لم يتحرك أحد فإننا نناشد الحاكم العسكري بالغربية ومدير الأمن بالغربية للتدخل للحفاظ على قصر ثقافة المحلة باعتباره واحد من أهم المعالم الأثرية والثقافية الهامة بمدينة المحلة الكبرى.


يذكر أن قصر ثقافة المحلة تعرض لمحاولات عدة من قبل للتعدي عليه وتصدى لها أدباء ومثقفي مدينة المحلة حتى انتهى الأمر بقيام الهيئة العامة لقصور الثقافة بشراء القصر بمشتملاته بما فيها الحديقة.

السبت، 2 أبريل، 2011

السبت القادم اولى جلسات محاكمة وزير الداخليه الاسبق بطنطا

تبدء يوم السبت القادم 9/4/2011القادم اولى جلسات محاكمة وزير الداخليه الاسبق حبيب العادلى ومدير امن الغربيه السابق رمزى تعلب السابق ورئيس قطاع الامن المركزى بالغربيه واحمد العايدى رئيس مباحث قسم ثان المحلة فى القضيه رقم 5655لسنة 2011والمرفوعه من راضى المحمدى الناحولى (رضا الناحولى)والتى تم ضمها ضمن القضايا المرفوعه من اسر الشهداء ومصابى ثورة 25 يناير للقضيه رقم 3609لسنة 2011جنيات قسم ثان طنطا ضمن القضايا المرسله من نيابة شرق طنطا وقد ذكرت التقارير التى أعدها الاطباء الشرعين انه من خلال طلب نيلبة ثان المحلة وبالكشف على الناحولى فى يوم 1/مارس 2011تبين أن الاصابات نتجت عن اطلاق مقذوفات ناريه معده لاحداث اصابات ووفيات وأثبتت تقارير الطب الشرعى أن هناك تعمدا لوجود جروح واصابات مما يدل على قرب المسافه التى تم اطلاق النار منها . يذكر أن الناحولى قد تم تكريمه من جهات عديده منها الاحزاب السياسيه وهيئات وكان أخرها تكريم قصر ثقافة المحلة الكبرى وسوف يكون التكريم الاكبرهو تضامن المحامين الشرفاء يوم 9 ابريل القادم لتبنيهم القضايا المرفوعه من اسر الشهداء والمصابين من أجل القصاص العادل للشهداء