ممدونة الحقيقة تهنئ الامية الاسلامية والعربية بشهر رمضان المبارك

الأربعاء، 9 فبراير، 2011

مجدي حسين في ميدان الشون بالمحلة


احتشد أمس أكثر من 500 ألف مواطن من أبناء مدينة المحلة منددين بدكتاتورية مبارك وتمسكه بالحكم برغم الرفض الشعبي الذي يطالب برحيله ومحاكمته محاكمة شعبية وعلنية ومصادرة أملاك أسرته التي نهبها من الشعب المصري كما طالب المتظاهرون بالقصاص لكل الشهداء والجرحى ومحاكمة حبيب العادلي وزير الداخلية السابق بتهمة الخيانة العظمى ضد الشعب المصري ومحاكمة كل من شارك من ضباط الشرطة الذين قاموا بإطلاق النار على المواطنين ومن أعطوا الأوامر كما طالب المتظاهرين إلغاء جهاز أمن الدولة ومن جانبه ألقى المجاهد مجدي حسين الأمين العام لحزب العمل بكلمة عبر الهاتف النقال شد من أزر المظاهرين المتوجدين بميدان الشون بالمحلة الكبرى حتى يقيل مبارك ونظامه الفاشل وأرسل مجدي حسين برقية شكر لأهالي المحلة قائلاً لهم نشكركم أيها الشعب المحلاوي العظيم البطل الذي أشعل الثورة في 6و7 إبريل وكنتم وحدكم أما اليوم فقد انتفض الشعب المصري بأكمله معكم من أجل إسقاط مبارك ومحاكمته وأعلن المناضل مجدي حسين أن الشعب المصري يستمد قوته منكم أيها الشعب المحلاوي العظيم وقد قوبلت كلمة مجدي حسين بالتصفيق الحاد من الحاضرين.
وقد طلب المتظاهرون أن يدلي رضا الناحولي أحد ضحايا وزارة الداخلية الذي أُطلق عليه أعيرة نارية بالذخيرة الحية وقد أوضح الناحولي للجميع كيف استقبل الشعب في المحلة القوات المسلحة بالورود حتى جن جنون قوات الأمن فقاموا بإطلاق الرصاص في كل اتجاه إلى أن أصيب المئات من الشباب واستشهاد البعض الآخر وأعلن رضا الناحولي ان دم الشهداء لن يضيع هباء وسوف نقاضي وزير الداخلية السابق ورجاله بتهمة القتل العمد والخيانة العظمى.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق