ممدونة الحقيقة تهنئ الامية الاسلامية والعربية بشهر رمضان المبارك

الاثنين، 11 أبريل، 2011

احتفالات المحلة باتنفاضة 6 إبريل في عيدها الثالث


في الذكرى الثالثة لانتفاضة 6 إبريل والتي انطلقت من مدينة المحلة الكبرى احتفل أمس الشعب في مدينة المحلة بشرارة الثورة في مؤتمر جماهيري حضره عدد من الشخصيات العامة وكان في مقدمتهم الاستاذ / مجدي أحمد حسين الذي طالب بالإفراج الفوري عن المعتقل محمد حسن مقلد والذي مازال في سجن وزارة الداخلية ومحاكمة حسني مبارك ورموز الفساد في مصر .

وفي بداية كلمته أعرب مجدي أحمد حسين الأمين العام لحزب العمل بأنه جاء اليوم لتكريم أبناء مدينة المحلة الذين استشهدوا في 6 إبريل و 25 يناير وليس من أجل عمل دعاية انتخابية لترشح رئاسة الجمهورية وإننا جئنا إلى مدينة المحلة لأنها هي التي اشعلت الثورة وأن الذين يقولون أن الثورة قد بدأت في 25 يناير أقول لهم أن الثورة قد بدأت قبل 6 إبريل من مدينة المحلة بإضراباتها ووقفاتها الاحتجاجية على فساد النظام البائد وأن مدينة المحلة هي التي صدرت الثورة لباقي المحافظات لأنه ولأول مرة ان تنجح انتفاضة الشعب المصري في 6 إبريل على مستوى العصور كلها وأعلن مجدي حسين بأنه عندما تم الدعوة للإضرابات على مستوى الجمهورية قد تم عمل مؤتمر في مدينة مصر القديمة وتم اعتقال جميع ما بالمؤتمر وعندما خرج من السجن تسأل عن الأوضاع بمصر فعلم بأن المحلة قد قامت بأعظم انتفاضة وخذلتها باقي المحافظات وأعلن مجدي حسين أن ما تم لا يقلل من شأن 25 يناير يدل أن 6 إبريل كانت الشرارة الأولى وطالب مجدي أن يتم تكريم معتقلي وشهداء 6 إبريل وفي حديثه الذي أشعل الحماس داخل المؤتمر أعلن أنه سوف يذهب غداً لمقابلة اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية للإفراج الفوري عن محمد حسن مقلد المعتقل الوحيد الباقي من معتقلي 6 إبريل والذي قد أمضى أكثر من نصف المدة لأنه هناك قرار بالإفراج عن جميع المسجونين جنائياً وسياسياً بعد انقضاء نصف المدة وهنا حق مشروع لابننا محمد مقلد المعتقل ويجب الإفراج الفوري وحول علاقة الشعب بالقوات المسلحة .

أعلن مجدي حسين بأن علاقتنا حميمة مع أبنائنا في القوات المسلحة ونطالبهم بعدم إطاعة الأوامر على المتظاهرين وطالب المجلس العسكري بسرعة محاكمة حسني مبارك اليوم قبل غداً لأنه هو الذي أفسد الحياة كلها في مصر وأننا لا نقبل بغير محاكمة حسني مبارك الذي أرسل شريط مسجلاً من كهفه في شرم الشيخ كما كان يفعل أسامة بن لادن لاستعطاف الشعب المصري وأنه لا يملك شيء ولا أولاده علاء وجمال وأشار مجدي حسين إلى محاولات فلول الحزب الوطني والتدخلات الأمريكية بعملية إجهاض الثورة وأن الثورة سوف تستمر وتكمل مشوارها وأن محاولات أمريكا سوف تفشل بوقفة أبناء الشعب المصري وطالب مجدي حسين من الشعب أن يستمر في العمل كلاً في موقعه من أجل أن تنهض مصر اقتصادياً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق